- تقدير موقف
السيسى: لم يكن هناك خيار بديل عن الإصلاح الاقتصادى وإلا أهدرنا مستقبل البلاد
آخر تحديث : الأربعاء , 16 مايو 2018 - 06:52 مساءٍ
الكاتب : - أسامة رمضان

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، أن إجراءات برنامج الإصلاح الاقتصادي كانت حتمية ولا يمكن تأجيلها ، وإلا فإن ذلك يعني إهدار مستقبل البلاد، وبالتالي فنحن نتحمل إجراءات الإصلاح بدلا من إضاعة كل الفرص ، لأن عدم تنفيذ الإصلاح يؤدى لنقص الاحتياطى الأجنبى وارتفاع معدلات الاستيراد.. وعدم تنفيذها كان سيدفعنا إلى مستقبل مجهول ، فالمواطن المصري واع ويعرف أسباب ما نحن فيه.. فما نقوم به هو إجراءات الدولة النجيبة التي تسعى لتغيير واقعها المؤلم لواقع أفضل.
وأضاف السيسي ، خلال رده على تساؤلات المواطنين في إطار مبادرة إسأل الرئيس ، ضمن فعاليات المؤتمر الخامس للشباب المنعقد بالقاهرة : إشادة صندوق النقد الدولى ببرنامج الإصلاح منح المصداقية للاقتصاد، قائلا اتمنى ألا أترك لمن يأتي بعدي أي أعباء يتحملها وتكون ظروف ولايته أفضل مني لتسهيل مهمة القيادة المقبلة ، فالإصلاح الاقتصادي حافظ على الاحتياطي الأجنبي والاستثمارات الأجنبية من التآكل، لذا كان ضروريا تطبيق الإصلاح منذ نوفمبر ٢٠١٦.. ولولاه لظل الاحتياطي النقدي منخفضا..فلم يكن لدينا خيارات بديلة عن خيار تحرير سعر الصرف والإصلاح الاقتصادي. 
وتابع الرئيس: لا أفكر في شعبيتي وهدفي هو تحقيق تنمية حقيقية لصالح المواطن ، لافتا إلى أن الدين العام زاد بسبب مرتبات الموظفين وفوائد الاقتراض، لذا لا يمكن الاستمرار فى الحالة المتردية للبنية التحتية فكثير من الدول فشلت في استكمال برنامج الإصلاح الاقتصادي التي قدمته لصندوق النقد الدولي. 

موضوعات متعلقة:

بث مباشر.. وقائع جلسة «اسأل الرئيس» بمؤتمر الشباب
الداخلية تنهى إجراءات خروج الشباب المفرج عنهم بعفو رئاسى
السيسي: أوشكنا على الانتهاء من البنية الأساسية المتطورة للدولة
الرئيس السيسي: معدل البطالة انخفض من 13.8% إلى 10.6%