بث تجريبي

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز

رئيس التحرير أحمد الطاهري

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز
رئيس التحرير أحمد الطاهري

الجامعة العربية تطالب الأطراف الليبية بضبط النفس وخفض التصعيد الميدانى

طباعة

السبت , 06 إبريل 2019 - 03:30 مساءٍ

دعا الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، الأطراف الليبية إلى ضبط النفس والقيام على الفور بخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي .

وقال الناطق الرسمي باسم الأمين العام للجامعة السفير محمود عفيفي، إن أبو الغيط تابع بقلق بالغ التطورات الأخيرة وما صاحبها من تجدد للقتال والاشتباكات المسلحة التي تشهدها الساحة الليبية في الوقت الذي كان فيه المجتمع الدولي يركز جهوده على مرافقة الأشقاء الليبيين من أجل الانخراط بجدية في العملية السياسية التي يرعاها المبعوث الأممي غسان سلامة لعقد الملتقى الوطني في غدامس، والتوصل إلى توافق وطني.

وقد شهدت العاصمة الليبية أمس، تطورات ميدانية متلاحقة، حيث دخلت قوات الجيش الوطنى الليبي إلى طرابلس من عدة محاور، وسيطرت على مطار المدينة.

وكان الجيش الليبى قد سيطر أولاً على قرية سوق الخميس التي تبعد نحو 40 كيلومتراً جنوبي طرابلس، وتابع تقدمه ليحرر غريان والعزيزية.

وأكد الناطق باسم الجيش الليبي اللواء أحمد المسماري أن منطقة ترهونة وصولاً إلى مطار طرابلس تم تأمينها بالكامل. وقال المسماري، في مؤتمر صحفي، إن العملية العسكرية في طرابلس هدفها استقرار ليبيا وسلامة الليبيين في طرابلس، لافتاً إلى أن العملية لن تتوقف قبل تحقيق أهدافها.

من ناحية أخرى، أبلغ قائد الجيش الوطنى الليبي المشير خليفة حفتر، الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريس، أن العملية نحو طرابلس مستمرة حتى القضاء على الإرهاب. في السياق، دعت مجموعة السبع في بيان إلى الحل السياسي في ليبيا ووقف العمليات العسكرية.