بث تجريبي

علي عبد الله صالح ... الراقص على رؤوس الثعابين

طباعة

الاثنين , 04 ديسمبر 2017 - 04:52 مساءٍ

على عبدالله صالح ..ابن القبيلة اليمنية حاشد كبرى القبائل اليمنية، الذي التحق بالجيش، ليصبح خلال فترة قصية واحد من ابرز القادة في اكبر المعسكرات في مدنية تعز في منتصف السبعينيات.

الرجل الذي عرف بذكاء فطري من وقتها، كان قائد اكبر الالوية في اكبر مدنية يمنية وقتها، اصبح خلال سنوات قليلة اول رئيس يأتي بانتخابات لمجلس الشورى، في 1977

وكان جزء من تحالف قبلي – عسكري حكم اليمن خلال اربعة عقود، عرف بانه قادر على انتزاع التحالفات السياسية والعسكرية والقبلية في بلد معقد بالصراع، حيث عقد شبكة واسعة من التحالفات من اقصى اليسار الى اقصة اليمين مع الاحزاب الاشتراكية والناصرية والاسلامية واخيرا مع الحوثيين

كانت كلمته الشهيرة انه يرقص على رؤوس الثعابين وهي عبارة استعارها من ملك حميري – يمني قديم، توصف حكم الصراعات في اليمن وان من يحكم اليمن كانما يرقص على رؤوس الثعابين

لان جميع التيارات مسلحة وقوية وجاهزة للانقضاض في اي لحظة، ويحسب له اعادة تحقيق الوحدة اليمنية بين الشمال والجنوب 1990

صالح الذي حكم 33 عاما وخرج من السلطة في 2012 بعد انتفاضة شعبية، عاد الى صفوف المعارضة كما كان يقول، واكمل الاربعين عاما في الحياة السياسية من 1977- 2017

40 عاما من الصراع والحروب والانهيارات الاقتصادية، قاد فيها صالح البلد المعقد، ذو الموقع المهم على الخارطة الاستراتجية، ومؤخرا كان جزء من معادلة الحرب على جماعة الحوثي كحليف للحوثي ثم كمنقلب عليه، مما ادى الى مقتله.

قتل صالح، ودخل بعده اليمن في دوامه صراع جديدة وفصل اخر للدم، حيث ان صالح ليس اول رئيس يمني يقتل، لكن مقتله قد يعني امتداد الصراع.

 

 

 

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز
رئيس التحرير أحمد الطاهري