بث تجريبي

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز

رئيس التحرير أحمد الطاهري

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز
رئيس التحرير أحمد الطاهري

حسام زكى: جدول أعمال القمة العربية الأوروبية مفتوح.. والمشاركة على أعلى مستوى

طباعة

الأحد , 24 فبراير 2019 - 12:52 مساءٍ

السفير حسام زكى
السفير حسام زكى

أعلن السفير حسام زكى الأمين العام المساعد رئيس مكتب الأمين العام لجامعة الدول العربية أن جدول أعمال القمة العربية الأوروبية الأولى التى تنطلق فى وقت لاحق اليوم بشرم الشيخ هو جدول أعمال مفتوح بما يتيح للجانبين طرح كافة شواغلهم واهتماماتهم، مشيرا إلى أن القمة ستشهد حضورا عربيا أوروبيا مكثفا وعلى أعلى المستويات .

وأضاف السفير زكى، فى تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط، إن جدول أعمال القمة ليس مغلقا على موضوعات بعينها حتى يسمح للقادة بطرح كل ما يريدون التحدث فيه خلالها .

وأشار إلى أن هذه الموضوعات والشواغل والاهتمامات ستطرح فى بيانات وسوف تطرح أيضا فى الجلسة التفاعلية بين الجانبين، لافتا إلى أن هناك جلستى بيانات وجلسة تفاعلية يفترض فيها أن يتم الحديث خلالها دون بيانات مكتوبة ولكن فقط تبادل الرأى بين القادة وبعضهم البعض حتى تكون هناك حرية كاملة فى طرح أى قضايا من الجانبين .

ووصف "زكي" فى تصريحاته لوكالة أنباء الشرق الأوسط مستوى التمثيل فى هذه القمة بأنه "جيد جيدا " والمستوى الأوروبى أكثر من المتوقع حيث يوجد أكثر من 20 رئيس دولة وحكومة وأيضا المشاركة العربية فى القمة "عالية جدا"، مؤكدا أن مستوى المشاركة فى هذه القمة يعكس مكانة مصر الكبيرة وهو أمر فى غاية الأهمية، وأن المشاركة تعنى أن هناك اهتماما بهذا الحوار العربى الأوروبى على المستوى القيادى الذى يحدث لأول مرة .

وردا على سؤال حول القضايا المطروحة من الجانب العربى وخاصة أهم القضايا التى نرى أنها جديرة بالاهتمام، قال السفير حسام زكى " إنه من الطبيعى أن الجانب العربى يتحدث عن الأزمات العربية الراهنة وزيادة فرص التعاون مع أوروبا وعلى كافة الموضوعات التى تهمنا مع الجانب الأوروبى والتنسيق فيها مثل موضوع مكافحة الإرهاب وملف الهجرة غير النظامية وموضوعات نزع السلاح "، مشيرا إلى أن العلاقة العربية الأوروبية علاقة مليئة بالتحديات وأيضا مليئة بالفرص "والحديث يجب أن يكون متوازنا بينهما خاصة وأن هذه العلاقة هى مع كتلة هى الأكبر من حيث عدد السكان والتقدم التكنولوجى والثراء والتقدم فى التعليم والصحة وكافة المجالات ".

وأضاف السفير زكى "أن الجانب الأوروبى يتطلع من جانبه أيضا إلى الاستفادة من أن ينتج عن هذا الحوار فهم أكبر للواقع العربى وكيف يراه العرب بتحدياته ومشكلاته وكيف يمكن لهم أن يساعدوا فى استقرار هذه المنطقة لذا كان شعار القمة " فى استقرارنا نستثمر" لأنه كلما حدث استقرار فى هذا الفضاء العربى كان هناك مصلحة للجانبين .

وردا على سؤال بشأن الإعلان المتوقع صدوره عن "قمة شرم الشيخ" وهل لاتزال هناك قضايا محل خلاف بين الجانبين العربى والأوروبي؟، قال السفير حسام زكى " ليس جديدا أن تكون هناك قضايا محل خلاف ويتم التحدث عنها "، مشيرا إلى أن هذا الإعلان عندما يصدر سيكون بتوافق الجميع، لافتا إلى أن هناك توافقا كبيرا حتى الآن حول مختلف القضايا .

وردا على سؤال حول القضية الفلسطينية وموقعها من اهتمام هذه القمة، وهل ستكون هناك مطالبة من الجانب العربى للجانب الأوروبى بموقف أكثر تطورا فى دعم القضية الفلسطينية ؟، قال السفير حسام زكى :" إن الموقف الأوروبى موقف جيد، ومعظم الدول الأوروبية موقفها جيد وأحد أهدافنا هو الحفاظ على تماسك هذا الموقف بالشكل الجيد الذى يتصف به حاليا وألا تحدث فيه أى انتكاسات أو تراجعات ".

وبشأن تطوير الموقف الأوروبى ازاء دعم القضية الفلسطينية، قال السفير زكى " إن هذا التطوير قد لا يكون سهلا جماعيا، ولكن قد يكون سهلا على المستوى الثنائى ونأمل أن تتطور المواقف الأوروبية بشكل فردى أو ثنائى وأن تطور كل دولة موقفها من القضية الفلسطينية وصولا إلى الاعتراف الكامل بدولة فلسطين مثلما فعلت السويد وبعض الدول الأخرى ".