بث تجريبي

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز

رئيس التحرير أحمد الطاهري

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز
رئيس التحرير أحمد الطاهري

من هو " مايكل فلين" المتهم بالكذب في قضية الانتخابات الرئاسية الامريكية؟

طباعة

الجمعة , 01 ديسمبر 2017 - 09:14 مساءٍ

شهدت قضية تدخل روسيا فى الانتخابات الرئاسة الأمريكية تطورا لافتا اليوم الجمعة، حيث وجه القضاء إلى مايكل فلين مستشار الأمن القومى السابق للرئيس دونالد ترامب، تهمة الكذب على محققى مكتب التحقيقات الفدرالى (إف بى آي)، وقد اعترف بذنبه فى هذه المسالة.

 

 

الجنرال مايكل فلين

وبهذه المناسبة يرص لكم اليوم السابع 10 معلومات عن مايكل فلين مستشار الأمن القومى السابق للرئيس دونالد ترامب، الذى يتهمه القضاء الأمريكى بالكذب.

 

أولاً:

"ولد فى ديسمبر 1958، وشغل مناصب عسكرية عديدة، كان آخرها منصب رئيس وكالة استخبارات الدفاع منذ يوليو 2012، وحتى 2014".

 

ثانياً:

"حصل على رتبة جنرال (3 نجوم)، كما قام بدور استخباراتى رفيع فى حرب العراق، وحرب أفغانستان".

 

ثالثًا:

"تم تعيينه بقرار من دونالد ترامب، رئيس وكالة استخبارات الدفاع الأمريكية، فى يوم 20 يناير 2017".

 

رابعًا:

"الجنرال السابق اعتمد خطابا حادا خلال الحملة الانتخابية حيث دعا إلى "سجن" المرشحة الديموقراطية هيلارى كلينتون".

 

خامسًا:

"فى 14 فبراير 2017، وبعد أقل من شهر على تعيينه فى منصبه، أعلن البيت الأبيض استقالته، بعد فضيحة اتصالات مع روسيا".

 

سادسًا:

"أتهم "فلين" بمناقشة موضوع العقوبات الأمريكية مع السفير الروسى فى الولايات المتحدة قبيل تولى ترامب مهام الرئاسة".

 

سابعًا:

"الجنرال فلين هو رابع شخص من الأوساط المقربة من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب الذى يتهمه المدعى العام روبرت مولر بعد بول مانافورت المدير السابق لحملة ترامب".

 

ثامنًا:

"كان الجنرال السابق مستشارا للرئيس ترامب وليس عضوا فى الإدارة الأمريكية حين حصلت الوقائع التى يتهم بها، وأصبح لاحقا ولبضعة أسابيع فقط مستشار الامن القومى للرئيس".

 

تاسعًا:

"سبق أن اتهم مولر فى نهاية أكتوبر اثنين من أعضاء فريق حملة ترامب هما مانافورت وريتشارد غيتس.. أما الثالث جورج بابادوبولوس فقد أقر بذنبه بأنه كذب على محققى مكتب التحقيقات الفدرالى ووافق على التعاون مع المحققين.

 

عاشرًا:

"فلين المعروف بتسامحه مع روسيا ونهجه المتشدد إزاء التطرف، يعتبر شخصية أساسية فى هذا التحقيق.. وفى ديسمبر، تم استبعاد نجله مايكل فلين جونيور من فريق ترامب بسبب ما نقله عن نظريات مؤامرة".

 

تعليق البيت الأبيض..

 

رد البيت الأبيض، اليوم الجمعة على اتهام مايكل فلين مستشار الأمن القومى السابق للرئيس دونالد ترامب وإقراره بالذنب، مؤكدا أن هذا الأمر لا يورط أى شخص آخر، كما قلل من أهمية فلين فى الإدارة.

 

وقال محامى البيت الأبيض تى كوب إثر التطورات المتسارعة فى قضية التدخل الروسى: "لا شيء فى الإقرار بالذنب أو التهم الموجهة يورط أى شخص آخر غير فلين".

 

وبدا بأنه يريد التقليل من دور فلين من خلال التأكيد أنه كان مستشارا لمدة 25 يوما فقط ووصفه بأنه من "إدارة أوباما السابقة" فى حين أنه كان أحد أوائل الذين دعموا ترشيح ترامب.