بث تجريبي

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز

رئيس التحرير أحمد الطاهري

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز
رئيس التحرير أحمد الطاهري

لماذا يصر ترامب على تمويل بناء جدار على الحدود مع المكسيك؟

طباعة

الأربعاء , 09 يناير 2019 - 12:47 مساءٍ

طالب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الكونجرس بمنحه 5.7 مليار دولار لبناء جدار على الحدود مع المكسيك. ووصف ترامب أزمة حدود الولايات المتحدة مع المكسيك في خطاب متلفز بأنها "أزمة انسانية وأمنية متنامية". وقال في خطاب متلفز ألقاه من البيت الأبيض إن الهجرة غير القانونية والسلع المهربة التي لا تخضع للرقابة تضر بملايين الأمريكيين.

يأتي ذلك بعد أيام من التلميح إلى أنه قد يستخدم سلطاته لإعلان حالة الطوارئ كخطوة أولى نحو تمويل الجدار دون موافقة الكونجرس، لكنه بدا مستعدا للبحث عن حل للمأزق مع الكونجرس. وأضاف "هناك أزمة إنسانية وأمنية متزايدة على حدودنا الجنوبية"، مشيرا إلى أن موظفي الجمارك وحرس الحدود الأمريكية يواجهون آلاف المهاجرين غير الشرعيين الذين يحاولون التسلل إلى بلادنا ".

وكرر ترامب دعوته للديمقراطيين بالموافقة على بناء جدار على الحدود، واصفاً الخطوة بأنها "حاسمة لأمن البلاد". وجاء الخطاب أقل حدة مما كان متوقعا، وظهر فيه رغبة ترامب في التوصل لحل للأزمة كما يراها. ويأتي الخطاب التلفزيوني النادر في اليوم الثامن عشر للإغلاق الجزئي لمؤسسات الحكومة الأمريكية بسبب إصرار ترامب على تمرير الكونجرس لميزانية خاصة لبناء الجدار.

ومن المقرر أن يزور ترامب الحدود الجنوبية للولايات المتحدة  غدا الخميس. وقالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض سارة هاكابي ساندرز في تغريدة إن ترامب سيستخدم زيارته إلى الحدود "للاجتماع مع الموجودين على الخطوط الأمامية لمتابعة الأمن القومي والأزمة الإنسانية".

وقبل الخطاب، قال نائب الرئيس مايك بنس إن قرار ترامب بتوجيه خطاب للأمة "يأتي من رغبة الرئيس العميقة في حماية الشعب الأمريكي". ودخلت الإدارة الامريكية في حالة إغلاق جزئي بعد فشل المشرعين في التوصل إلى اتفاق بشأن الميزانية.

وفي وقت سابق هدّد الرئيس الأمريكي، باللجوء إلى إعلان حالة الطوارئ الوطنية. وفي حال إعلان حالة الطوارئ، يستطيع ترامب أخذ جزء من ميزانية وزارة الدفاع لتغطية مصاريف بناء الجدار الحدودي مع المكسيك. ويصر ترامب، الذي يجب أن يوقع أي اتفاق، على أن تشمل الميزانية الحكومية 5 مليارات دولار على الأقل لبناء جدار على الحدود.

وفي غياب الاتفاق على الميزانية، حُجب تمويل نحو رُبع المؤسسات الاتحادية الأمريكية ويعني هذا وقف جميع الخدمات الحكومية التي يتم تمويلها من جانب الكونجرس. وبموجب الإغلاق الجزئي، وهو الثالث خلال عام 2018، سيعمل موظفون في هذه المكاتب دون تقاضي رواتب أو سيحصلون على عطلات من العمل.

ويبلغ طول حدود الولايات المتحدة مع جارتها المكسيك 3 آلاف كيلو متر، منها 1100 كيلو متر مسيجة بجدار وأسلاك شائكة، لكن هذا القسم يحتوي على فتحات تتم من خلالها عمليات تهريب وتسلل. وكان بناء الجدار من الركائز الأساسية في حملة ترمب لانتخابات الرئاسة 2016، لذلك يعتبر الرئيس الأمريكى أن بناء الجدار وعد انتخابى يتعين عليه تنفيذه خلال النصف الثانى من ولايته الرئاسية، فى محاولة لتعزيز شعبيته للترشح لفترة رئاسية جديدة العام المقبل.