بث تجريبي

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز

رئيس التحرير أحمد الطاهري

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز
رئيس التحرير أحمد الطاهري

قوات الدول العربية تنفذ مناورة الرماية بالذخيرة الحية بـ"درع العرب ١"

طباعة

الخميس , 15 نوفمبر 2018 - 04:20 مساءٍ

 

شهــد الفريــق مـحـمد فريد، رئيس أركــان حــرب القــوات المسـلحة، والفريق حمد ثانى الرميثى رئيس أركان القوات المسلحة الإمارتية والفريق الركن فهد عبد الله المطير قائد القوات البرية السعودية وعدد من قادة القوات المسلحة للدول العربية المرحلة الــرئيسية لــتدريبــات " درع العرب-1" الذى نفذته عناصر من القوات المسلحة لكلاً من مصر والمملكة العربية السعودية والأردن والإمارات والبحرين والكويت وبمشاركة مراقبين من الدول العربية الشقيقة بقاعدة محمد نجيب العسكرية.

 

 

 

 

وألقى قائد المنطقة الشمالية العسكرية كلمة أكد فيها أن تدريب " درع العرب 1 " يعد من أهم التدريبات العربية المشتركة التى ساهمت فى نقل وتبادل الخبرات بين مختلف القوات المشاركة وتوحيد المفاهيم لمواجهه التحديات التى تتعرض لها المنطقة، بدأت المرحلة بتنفيذ عناصر المظلات قفزة الأشقاء المشتركة بأعلام جميع الدول المشاركة أظهرت مدى التناغم بين عناصر القوات الخاصة فى تنفيذ المهام بدقة وكفاءة عالية.

 

واستمع الفريق محمد فريد إلى شرح تفصيلى للفكرة التعبوية والتوجيه الطبوغرافى والتكتيكى لمنطقة المشروع

 

وشملت المرحلة الختامية للتدريب تنفيذ مشروع تكتيكى للرماية بالذخيرة الحية لمختلف الأسلحة والقوات المقاتلة والمعاونه و بحضور عدد من قادة القوات المسلحة لمختلف الدول المشاركة، حيث قامت المقاتلات متعددة المهام بتنفيذ أعمال الاستطلاع والقذف الجوى ضد مراكز المقاومة والأرتال المتحركة للعناصر الإرهابية كما قامت الهليكوبتر المسلح المضاد للدبابات بالإشتباك وتدمير الأهداف المعادية، كذلك تنفيذ أعمال القصف المدفعى ضد تجمعات ومصادر النيران للعناصر الإرهابية، كما تم دفع المفارز الميكانيكية والمدرعة المدعومة بعناصر المقذوفات الموجهة المضادة للدبابات ووسائل وأسلحة الدفاع الجوى للاشتباك مع الأهداف الجوية واستكمال تطوير الهجوم وتدمير كافة أهداف العدو المخططة.

 

ظهر خلال المرحلة مدى الدقة فى إصابة الأهداف من الثبات والحركة والقدرة العالية على العمل المشترك فى تعاون كامل لتحقيق الأهداف التدريبية فى الوقت والمكان المحددين،

 

وأشاد الفريق محمد فريد بمدى التنسيق والتعاون بين القوات العربية المشاركة، معرباً عن سعادته وترحيبه بمشاركة العديد من الدول العربية الشقيقة فى أكبر التدريبات العربية على أرض مصر وداخل قاعدة محمد نجيب العسكرية، بما يعزز علاقات التعاون العسكرى ويؤكد القدرة على مواجه كافه التهديدات والتحديات التى تواجه أمتنا العربية .

 

وأشار إلى أن تدريب "درع العرب 1" يستهدف توحيد المفاهيم والمدارس والمؤسسات العسكرية العربية وأن الهدف الأساسى للتدريب هو الجاهزية والإستعداد الدائم للحفاظ على السلام فى المنطقة العربية ضد كافة التهديدات على المستويات الإقليمية والدولية فى ظل ما تواجهه المنطقة من تحديات وتهديدات للإرهاب.

 

 

 

 

 

ونقل رئيس الأركان تحية الرئيس عبد الفتاح السيسى القائد الأعلى للقوات المسلحة والفريق أول محمد زكى القائد العام وزير الدفاع والإنتاج الحربى لكافة الوفود المشاركة، مشيراً إلى متابعة الرئيس السيسى والقائد العام لكافة فعاليات وأنشطة التدريب الذى يعتبر بداية قوية للتدريبات العربية المشتركة، متمنياً أن تشارك جميع الدول العربية بمختلف معداتها وقواتها فى تدريب درع العرب القادم.

 

وأشار الفريق محمد فريد إلى إمتلاك القوات المسلحة المصرية لكافة مقومات القوة والكفاءة القتالية وهو ما تم تنفيذه خلال التدريب بإحترافية عالية، ووجهه رسالة طمأنة عن ما حققته العملية الشاملة "سيناء 2018"من نتائج طيبة خاصة للقوات المشاركة شرق قناة السويس بوسط وشمال سيناء، مؤكداً أن مصر ستظل بلد الأمن والأمان طالما كان فيها جيش قوى لدية القدرة والكفاءة القتالية لحماية الأمن والسلام والإستقرار، وأعلن رئيس الأركان عن نجاح القوات فجر اليوم فى القضاء على عدد من العناصر الإرهابية فى عملية نوعية ناجحة بشمال سيناء عادت القوات بعدها جميعها سالمة.

 

 

 

مؤكداً أن تدريب "درع العرب 1" هو إمتداد لتدريبات "درع الخليج 1" التى شاركت بها القوات المسلحة المصرية، مشيراً إلى أن الإرهاب ظاهرة تهدد كافة شعوب العالم ويجب على الجميع التكاتف لمواجهتها.

وقد تضمن التدريب الذى يعد من أكبر التدريبات التى تشهدها المنطقة العديد من المراحل التنظيمية والتدريبية بدءاً من تدفق القوات المشاركة عبر العديد من المنافذ الجوية والبحرية المصرية واشتملت المراحل الأولى إصطفاف للقوات المشاركة بالتدريب، كذلك عقد العديد من المحاضرات النظرية والعملية لتوحيد المفاهيم العملياتيه وتنسيق الجهود المشتركة لتنفيذ كافة المهام التدريبية وتنفيذ الرمايات غير النمطية بالذخيرة الحية على الأهداف الثابتة والمتحركة ومن مختلف الأسلحة نهارا وليلاً.

كذلك تنفيذ عناصر من القوات البحرية تدريبات مشتركة شملت مكافحة التهديدات غير النمطية التى قد تتعرض لها الوحدات البحرية بالبحر وتنفيذ رمايات بالمدفعية على الأهداف السطحية.