بث تجريبي

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز

رئيس التحرير أحمد الطاهري

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز
رئيس التحرير أحمد الطاهري

"القرار السني" ينسحب من الحكومة العراقية الجديدة

طباعة

الأربعاء , 24 اكتوبر 2018 - 02:49 مساءٍ

أعلن تحالف القرار العراقي، أحد مكونات أهل السنة في البرلمان العراقي، اليوم الأربعاء، عدم المشاركة في الحكومة الجديدة وتشكيل جبهة معارضة لمراقبة الأداء الحكومي.
وحسب وكالة الأنباء الألمانية، أكد تحالف القرار، في بيان صحافي: "نتحفظ على هذا التشكيل والمنهاج الوزاري، ونعلن عدم المشاركة في تشكيل الحكومة وتشكيل جبهة معارضة ايجابية تعتمد على مراقبة الأداء الحكومي، وتقييم هذا الأداء حسب تطور الأمور والأحداث".
وأوضح أن "تحالف القرار العراقي، وهو جزء من تحالف الإصلاح والإعمار، يرى أن تجربته مع الشركاء سادها شرخ قوامه فقدان التشاور وغياب الرؤية المشتركة في عملية تشكيل الحكومة العراقية الجديدة وبرنامجها ومنهاجها الوزاري".
وأشار إلى أن "تحالف القرار العراقي يؤكد أن تمثيل المكون السني في الحكومة ناقص وإحادي الجانب، فعلى عكس ما أوردته المعلومات بأن الوزارات الست للمكون ستوزع على ممثلي المكون في تحالفي الإصلاح والإعمار وتحالف البناء، فإن الواقع يشير إلى أن الوزارات الست ذهبت لممثلي المكون في تحالف واحد تحالف البناء ،وغابت كتل سياسية وتحالفات عن أي تمثيل لها في الحكومة".
وقال إن "تحالف القرار العراقي يتحفظ على هذا التشكيل والمنهاج الوزاري للأسباب التي أوردها، ويؤكد أنه غير مشارك في تشكيل الحكومة  وسيشكل جبهة معارضة إيجابية تعتمد على مراقبة الأداء الحكومي وتقييم هذا الأداء حسب تطور الأمور والأحداث".
ومن المنتظر أن تعلن رسمياً مساء اليوم الكابينة الوزارية الجديدة في جلسة للبرلمان تعقد في وقت لاحق.
وبحسب تسريبات صحافية، فإن كتل أهل السنة جميعاً حصلوا على ست وزارات في الحكومة الجديدة بينها وزارات الدفاع، والتخطيط، والتجارة، والتربية، والرياضة، والشباب، من أجمالي الكابينة الوزارية البالغة 22 حقيبة.