بث تجريبي

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز

رئيس التحرير أحمد الطاهري

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز
رئيس التحرير أحمد الطاهري

الصين تعلن رفضها للانسحاب الأمريكي من المعاهدة النووية مع روسيا

طباعة

الاثنين , 22 اكتوبر 2018 - 11:39 صباحاً

قالت الصين ،اليوم الاثنين، إنه من الخطأ أن تنسحب الولايات المتحدة من جانب واحد من معاهدة تعود إلى حقبة الحرب الباردة والتى أزالت الصواريخ النووية من أوروبا.

وذكرت هوا تشون ينج، المتحدثة باسم الخارجية الصينية، فى إفادة صحفية أن الصين تعارض الانسحاب موضحة، خلال المؤتمر الصحفي اليومى،  " أن هذه الاتفاقية مهمة، وتم توقيعها بين الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفيتي السابق إبان فترة الحرب الباردة بين الجانبين، وأنها تسهم فى الحفاظ على توازنات استراتيجية في القوة"، وتابعت "نؤكد أن الانسحاب الأمريكي بشكل أحادي خاطئ وسيكون له آثار سلبية كثيرة، وأن الخطأ الأكبر هو ربط سبب هذا الانسحاب بالصين".

وأعربت يينغ عن أمل بكين أن تعيد واشنطن التفكير قبل اتخاذ قرار نهائي حيال هذا الأمر، متمنية أن تسعى لحل أي قضايا عبر الحوار والتشاور.

وكان الرئيس الأمريكى دونالد ترامب أعلن، أمس الأحد، أن واشنطن ستنسحب من معاهدة القوى النووية المتوسطة المدى التى تفاوض عليها الرئيس الأمريكى الأسبق رونالد ريجان والزعيم السوفيتى الأسبق مخائيل جورباتشوف عام 1987، وتلزم المعاهدة البلدين بإزالة الصواريخ النووية والتقليدية القصيرة والمتوسطة المدى.

وعلى صعيد آخر، جددت الصين معارضتها الشديدة لاتهامات الولايات المتحدة الأمريكية لبكين بأنها تحاول التدخل في انتخابات التجديد النصفي للكونجرس الأمريكي المقررة الشهر المقبل.

وأضافت يينج: "أكرر وأؤكد أن مثل هذه التصريحات ليس لها أساس من الصحة وتتعارض مع المنطق السليم، ونحن نعارض ذلك بشدة".

وأوضحت المتحدثة باسم الخارجية الصينية،  أن "بكين تتمسك دائما بمباديء عدم التدخل، وليس لها مصلحة للتدخل في الشؤون الداخلية للولايات المتحدة والانتخابات الأمريكية، وإن المجتمع الدولي عرف تماما من ينتهك سيادة الآخرين، ويتدخل في الشؤون الداخلية لهم، ويقوض مصالحهم".

وحثت يينغ الجانب الأمريكي عن التوقف عن إطلاق مثل هذه التصريحات التي تضر بالعلاقات الثنائية.