بث تجريبي

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز

رئيس التحرير أحمد الطاهري

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز
رئيس التحرير أحمد الطاهري

نيويورك تايمز: ترامب قد يقيل ماتيس من منصب وزير الدفاع الأمريكى قريبا

طباعة

الأحد , 16 سبتمبر 2018 - 04:09 مساءٍ

كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، عن وجود توتر بين الرئيس الأمريكى دونالد ترامب ووزير الدفاع جيمس ماتيس، وقالت إنه يثير الشكوك حول مصير الأخير. وتحدثت الصحيفة عن الخلافات العميقة بين ترامب وماتيس، مرجحة إقالة وزير الدفاع الأمريكى قريبا، وتحديدافي أعقاب الانتهاء من الانتخابات التشريعية بالكونجرس الأمريكي، المقررة، في شهر نوفمبر القادم.

وعلى إثر الخلافات العميقة بين الطرفين، ماتيس وترامب، فإن الصحيفة الأمريكية نقلت على لسان مصادر أمريكية،  دون تحديد الاسم والهوية ، أنه من المتوقع أن يقوم ترامب بإقالة وزير الدفاع ماتيس، وبأن هناك حالة من التوتر بينهما هي السبب وراء ذلك الترجيح.

وأشارت الصحيفة الأمريكية إلى أن الرئيس ترامب كثيرا ما رفض طلبات جيم ماتيس، مثل الخلافات حول كوريا الشمالية أو مناورات حلف الناتو، مرجحة أنه ربما وراء القرار المحتمل بإقالة جيم ماتيس سببين رئيسيين، الأول يتعلق بالمقال المجهول، والمنشور في صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، والذي أدان فيه ترامب وسياساته، والثاني يتعلق بكتاب "الخوف" لبوب ودوورد.   

وفى تقرير لها على موقعها الإلكترونى، قالت "نيويورك تايمز" إنه عندما كانت العلاقة جديدة،  وكان ترامب لا يزال يدعو ماتيس بكنيته التى لا يحبها "ماد دوج"، كان الأخير، جنرال البحرية الأمريكية المتقاعد يتناول البرجر على العشاء فى مقر إقامة الرئيس بالبيت الأبيض.

لكن تناول البرجر على العشاء قد توقف، وترسم المقابلات التى أجرتها الصحيفة مع أكثر من 10 من مسئولى البيت الأبيض والكونجرس ومسئولين سابقين وحاليين بوزارة الدفاع خلال الأسابيع الستة الماضية صورة لرئيس يغضب على وزير دفاعه، ويشعر بالقلق من المقارنات التى تشير بأن ماتيس هو البالغ الوحيد فى الإدارة وأصبح قلقا بشكل متزايد من أنه ديمقراطيا بالأساس.

 ونقلت "نيويورك تايمز" عن مسئولين قولهم إن ماتيس لم يلبى عدد من طلبات ترامب، منها ما يتعلق بحظر المتحولين جنسيا من الالتحاق بالجيش، ورفض طلب البيت الأبيض بوقف اصطحاب أفراد العائلة بالنسبة للقوات المنتشرة فى كوريا الجنوبية. وشعر البنتاجون بالقلق من أن هذا القرار قد تراه كوريا الشمالية كاستعداد للحرب.