بث تجريبي

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز

رئيس التحرير أحمد الطاهري

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز
رئيس التحرير أحمد الطاهري

ملفات ثنائية ودولية على طاولة ماكرون وترامب أهمها سوريا والملف النووي الإيراني

طباعة

الثلاثاء , 24 إبريل 2018 - 12:14 مساءٍ

استقبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الاثنين، نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون في البيت الأبيض، وذلك في مستهل زيارته للولايات المتحدة والتي تستغرق ثلاثة أيام، لمناقشة العديد من القضايا المشتركة، لا سيما الخلافية منها.

ومن المقرر أن تبدأ اجتماعات العمل، اليوم، بلقاء في البيت الأبيض يعقبه مؤتمر صحافي مشترك.

وبالرغم من خلافات الرئيسيين في العديد من القضايا الجوهرية، إلا أن الجانب الأمريكي والفرنسي يعتبران علاقتهما ممتازة.

ومن المفترض ان يعقد الرئيسين الأمريكي والفرنسي، مؤتمرًا صحفيًا لعرض أهم نقاط المباحثات الثنائية بين الدولتين، كما ينتظر أن يلقي الرئيس الفرنسي كلمة أمام أعضاء الكونجرس الأمريكي يوم الأربعاء.

ويشمل جدول أعمال الزيارة مناقشة العديد من الملفات الثنائية والدولية، أهمها مناقشة أزمة الاتفاق النووي مع إيران، ومحاولة إقناع الرئيس الأمريكي بعدم الانسحاب من الاتفاق بشأن البرنامج النووي الإيراني المبرم في عام 2015، إذ أن الرئيس الأمريكي قد هدد بالانسحاب منه في 12 مايو المقبل، وذلك في حال أخفقت الدول الأوروبية الموقعة عليه في تعديل "عيوبه الرهيبة".

كما سيناقش الرئيس الفرنسي نظيره الأمريكي حول إمكانية إعفاء  أوروبا من دفع الرسوم الجمركية الجديدة التي أقرها ترامب مؤخرًا على صناعة الصلب الأوروبية، والتى من المفترض أن تدخل حيز التنفيذ  في الأول من مايو القادم، وفي حال رفض الرئيس الأمريكي هذا المقترح، فهناك مخاوف حقيقية من حصول حرب تجارية شاملة.

ويتضمن جدول أعمال الزيارة، أيضًا مناقشة الأزمة السورية، خاصة بعد الهجمة التى شاركت فيها فرنسا وإنجلترا الولايات المتحدة وشن هجمات جوية استهدفت مراكز تتبع الجيش السوري، بزعم أنها أماكن لصناعة الأسلحة الكيمائية.