بث تجريبي

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز

رئيس التحرير أحمد الطاهري

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز
رئيس التحرير أحمد الطاهري

"حوار استراتيجي" و"مباحثات إيجابية" .. رسائل شكري وتيلرسون في القاهرة

طباعة

الاثنين , 12 فبراير 2018 - 01:37 مساءٍ

عقد سامح شكري وزير الخارجية، اليوم الإثنين، مؤتمرًا صحفيًا مع نظيره الأمريكي ريكس تيلرسون، في مقر وزارة الخارجية المصرية بالتحرير، حيث تمخض المؤتمر عن عدة نتائج هامة أبرزها:

تأكيد سامح شكري على

- الإشادة بالزيارة الناجحة لنائب الرئيس مايك بنس مؤخرًا للقاهرة، مؤكدًا أن تلك اللقاءات على المستوى الرفيع بالاضافة للقاءات الرؤساء، تتيح فرصة للتأكيد على عمق العلاقات الراسخة على مدي 4 عقود، قائمة على المصالح المشتركة ودعم الاستقرار في المنطقة فضلا عن دعم جهود مصر نحو التنمية والاصلاح السياسي.

- مصر تعتمد على الولايات المتحدة لدعم جهود مصر داخليا في الحرب ضد الارهاب ونشر ثقافة السلام وحل الصراعات بالوسائل السلمية، كما نشكر الولايات على تقديم دعم لمصر يصب في مصلحة البلدين بشكل متساوٍ، ونسعي لإداة العلاقات على الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشئون الداخلية".

- هناك رغبة أمريكية لتدعيم العلاقة مصر للاعتماد على الدور التقليدي لها في تحقيق الاستقرار والمصالح المشتركة

- مصر تمنح أولوية للولايات المتحدة لدفع جهود السلام في الشرق الأوسط.

- الاتفاق بين البلدين على عقد الحوار الاستراتيجي (2+2) بين ورزاء الخارجية والدفاع في النصف الثاني من العام الجاري بما ينتج عنه مخرجات محددة تدعم العلاقة وتوثقها.

- تثمين دعم الولايات المتحدة  لمصر في الحرب ضد الارهاب، داعيًا لنظرة شاملة للتعامل مع الارهاب والفكر المتطرف وتطوير الخطاب الديني.

- أوضاع حقوق الإنسان شهدت تطورًا كبيرًا  خلال السنوات الـ 11 الماضية، وجميعنا ملتزمون بالوفاء بها لأنها مسئوليتنا جميعًا وفق ما نص الدستور المصري.

- التأكيد على أهمية التوصل على حل القضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين وأهمية استمرار الدعم الامركي للتوصل لذلك.

- مصر مستعدة لمواصلة جهودها لتحقيق هذا الهدف لإنهاء الصراع في دول منطقة الشرق الأوسط، بما يتيح لها التركيز على احتياجات شعوبها".

- مصر لها علاقات دبلوماسية طبيعية مع كوريا الشمالية، وليس هناك تعاون اقتصادي واضح، ولكن "لدينا جميعا التخوفات من النظام الحاكم وتهديد كل الانظمة الاباليستية التي تقوم بها كوريا واليابان ولابد من حلها من أجل أمن المنطقة الكورية".

 

تأكيد وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون على

- مصر ترد بالشكل المناسب في الوقت المناسب، في حربها ضد الإرهاب

- الولايات المتحدة واقفة مع مصر "كتف في كتف" في حربها ضد الإرهاب لخلق منطقة أكثر استقرارا، في الوقت الذي تتعامل فيه مصر ضد تهدادت داعش وتقوم بذلك في سيناء بشكل جيد".

- التزام مصر من أجل حربها على الارهاب لا يحتاج إلى دليل، والمساعدات العسكرية هدفها زيادة إمكانيها من أجل الحرب على الارهاب، وإيمانًا بالالتزام المشترك والواضح للحرب على داعش، ولا يوجد فجوة بين البلدين في الحرب على الارهاب".

- نرحب بكل الخطوات الصعبة التي يتخذها الرئيس السيسي من أجل اقتصاد مصر وشعبها، مؤكدًا دعمه والثناء على الامتثال لصندوق النقد الدولي.

- ليس هناك أية توصيات جديدة من الولايات المتحدة لمصر بشأن الانتخابات الرئاسية، ودعوتنا المتكررة هي دعم انتخابات شفافة وحرة  فضلًا عن المشاركة التامة في الانتخابات.

- فيما يتعلق بقضية القدي، قال تيلرسون:"من المهم أن نتفهم ما قام به ترامب بشأن القدس، فهو لا يقصد تغيبر حقيقى في الهيئات والمؤسسات الدينية"

- مهتمون بالحوار مع كوريا الشمالية وعليهم أن يقرروا متي الانخراط، قلنا أنه من الهام المشاورات قبل أي عملية تفاوضية من أجل معرفة جاهزية كل الاطراف لذلك.