بث تجريبي

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز

رئيس التحرير أحمد الطاهري

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز
رئيس التحرير أحمد الطاهري

عقب القمة الثلاثية المصرية السودانية الإثيوبية

رسالة طمأنة للسيسي من إثيوبيا : اطمئنوا لا توجد أزمة .. نتحدث كدولة واحدة ومصالحنا واحدة

طباعة

الاثنين , 29 يناير 2018 - 01:31 مساءٍ

شهدت العاصمة الإثيوبية أديس أبابا قمة ثلاثية هامة جمعت الرئيس عبد الفتاح السيسي مع نظيره السوداني عمر البشير ورئيس الوزراء الإثيوبي هايلا ديسالين ، لبحث العلاقات المشتركة .

القمة الثلاثية التي عقدت في مقر إقامة الرئيس السيسي ، بدأت بلقاء ثنائي جمع الرئيس السيسي مع رئيس الوزراء الإثيوبي تناول العلاقات الثنائية بين البلدين وأكد علي استراتجية التعاون المشترك .

ووسط إهتمام إعلامي وترقب من الدول الثلاث ، بدأت المباحثات المغلقة في القمة الثلاثية بحضور رؤساء الدول الثلاثة لبحث أخر التطورات في ملف السد النهضة وموقف المفاوضات الثلاثية المشتركة ، وأعقبها مباحثات ثلاثية بحضور وفود الدول الثلاثة.

وفور انتهاء المباحثات الثلاثية ، خرج القادة الثلاثة وبينما تتشابك يداهم ، في إشارة إلي الوحدة والإتفاق ، وهو ما يعكس عودة التوافق المشترك وإنهاء حالة الجمود الخاصة بمفاوضات سد النهضة.

وتعبيرا علي هذا الأمر ، أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي في رسالة طمأنة "كونوا مطمأنين تماما فى مصر وإثيوبيا والسودان، فيه قادة مسؤولين، التقينا واتفقنا مفيش ضرر على حد ، وأكدنا أن مصلحة الثلاث دول واحدة، وصوتنا واحد، ونتحدث كدولة واحدة ، مصالحنا واحدة ، ومفيش أزمة بيننا".

وأكد نفس الأمر الرئيس السوداني عمر البشير " لا توجد أزمة"، وهو ما يعكس إيجابية الأجواء في المباحثات الثلاثية .

وقبل مغادرة الرئيس السيسي للعاصمة الإثيوبية أديس أبابا ، قال في تصريحات إعلامية إنه سيتم تشكيل لجنة علي أعلي مستوي مكونه من وزراء الخارجية والري والجهات المعنية في الدول الثلاثة لاتخاذ الأليات التنفيذية لما تم الإتفاق عليه.

وأكد الرئيس مجدد قائلا : " اطمئنوا"، كما ناشد وسائل الإعلام بتوخي الحذر في التعاطي مع قضية العلاقات الخارجية ، قائلا " أريد أن أقول أن الدور عليكم كإعلاميين للحفاظ علي العلاقات مع الدول ولا تنقلوا رسائل تسىء للعلاقات مع الخارج أو ما يقلق الرأي العام أو يسىء لأحد ".

وردا على سؤال حول عودة السفير السوداني للقاهرة قال: "هذا الأمر تحصيل حاصل".