بث تجريبي

وسط تزايد الغضب الشعبي بسبب موجة الغلاء

السودان تصادر 6 صحف وتشن حملة إعتقالات ضد المعارضين

طباعة

الأحد , 07 يناير 2018 - 01:12 مساءٍ

وسط تزايد موجة الغضب الشعبي بسبب موجة الغلاء ، بدأت السلطات السودانية، حملة اعتقالات واسعة ومصادرة 6 صحف سودانية، بعد تنامى حالة التذمر ودعوات التحريض للاحتجاج على الأوضاع الاقتصادية الصعبة.

وأعلن حزب المؤتمر السودانى، بحسب موقع "سودان تربيون"، إعتقال رئيسه عمر الدقير من ولاية شمال كردفان صباح اليوم الأحد ، كما تم إعتقال رئيسه السابق إبراهيم الشيخ بعد محاصرة منزله لساعات، بجانب إعتقال مسؤول حقوق الإنسان بالحزب.

وعاد حزب المؤتمر السودانى منذ أيام للعمل وسط الجماهير، بمخاطبات فى المناطق العامة تدعو لرفض السياسات الحكومية الجديدة وممارسات نظام الرئيس عمر البشير التى أفرزت موجة غلاء طاحن.

وكان عمر الدقير قد أعلن عقب اعتقال القيادى جلال مصطفى، مساء السبت، إن حزبه ملتزم بالانحياز لقضايا الجماهير، متابعا: "لن يحول القمع والاعتقال دوننا والتعبير عن هذه القناعات، وإشاعة ثقافة المقاومة والعمل وسط الجماهير، واستنهاض الهمم من أجل العبور لوطن الحرية والعدالة والعيش الكريم".

في نفس الوقت قامت السلطات الأمنية السودانية لمصادرة عدد من الصحف بعد طباعتها صباح الأحد، وشملت القائمة صحف التيار، والمستقلة، والصيحة، وأخبار الوطن "لسان حال حزب المؤتمر السودانى"، والميدان "الناطقة باسم الحزب الشيوعى"، وصحيفة القرار.

وعلي الرغم أن الأجهزة الأمنية لم توضح سبب قرار المصادرة إلا أن هذه الصحف اشتركت في التعبير علي مؤشرات الضيق والاحتجاجات الجماهيرية التى بدأت الجمعة فى عدد من مدن السودان، تعبيرا عن الغضب حيال الغلاء.

وقالت رئيسة تحرير صحيفة أخبار الوطن السودانية، هنادى صديق، إنها لا تعلم أسباب المصادرة، ولم يتم إخطارها، مرجحة أن تكون المصادرة بسبب التناول الشفاف والأمين لأخبار الزيادات والمتابعة المهنية لغلاء المعيشة.

وتواجه السودان حالة غضب شعبي بسبب تزايد الأزمة الاقتصادية، وتحديدا عقب عرض حزب المؤتمر الوطني الحاكم الميزانية الجديدة علي البرلمان والتي تحمل المواطنين أعباء إقتصادية جديدة.

رئيس مجلس الإدارة د. محمد الباز
رئيس التحرير أحمد الطاهري